Search:
Advanced Search
Posted: 23/12/2010 - 2 comment(s) [ Comment ] - 0 trackback(s) [ Trackback ] - 0 Votes

 

 

 

 

عيناك تأخذني إلى كل العصور
في دفء عينيك الحنون
شاهدت شمس الصبح تشرق مرة أخرى..
على ظلمات قلبي..
تملأ الأكوان بالنور..
تلون الآفاق..ألحان ..فنون.
في دفء عينيك الحنون
رأيت ألوان السحر
رأيت شطآنا..قمر
وحكاية فيها انتشر..
كل التطرف والجنون.
في دفء عينيك الحنون
رأيت بداية التاريخ..
أساطير ..حكايا
طروادة ..الحب.. والحرب السدى
بحصارها وحصانها
في اليم أودسيوس..
يرنو للنجاة معاندا ملك البحار..
معاندا سوء الزمن
يهفو إلى لقياك بنلوبي الجميلة..
بنلوبي ابحزينة.
والهوى يزداد بالبعد اضطراما
مثلما تزداد بالبعد انتحاب
وقوافل ترجوها..وتطلب وصلها
وهي الوفية.. حبها لابد عائد..لن يخون
ليلتقيها..بعد أن مرت سنون.
في دفء عينيك الحنون
شاهدت أمرؤ القيس ..
بشار بن برد..والصعاليك العظام
رأيت الكعبة..
وعلى جدرانها تزهو قصائد ..
كتبت بحبر من ذهب
ورأيت قيس بن الملوح ..
يتبع طيف ليلى ضمن صحراء العرب
متوله..قد صاغ فيها شعره
متدله..قد ضاع فيها لبه
ليغدو سيد الشعراء بالحب
ويغدو سيد التعساء بالحب
الذي..سوى حياته بالجنون.
في دفء عينيك الحنون
رأيت عجائب الدنيا
فراعنة.. وموسى
حسن يوسف..والقميص
والجب يذخر بالحكايات العجب
فتشت في الجب الخفي..وجدت ديوان العرب
فقرأت فيه قصائد الغزل الشجي..
وكل أنواع العذاب...والمعاناة
رسائل الأشواق ...الذكرى
فثارت ذكريات نائمه
إني ذكرتك في العيون الحالمه
طيف ابن زيدون معي
بالأغنيات نعيد ذكرى الأندلس
نسترجع الفرس الحرون.
في دفء عينيك الحنون
رأيت غيفارا يقود كتائب الثوار في الغابات
يتلو صلاة الصبح باسم الشعب
باسم الحب ..باسم الأمنيات
وتراه يتبع غاية جلت على الغايات
يسير من نصر إلى نصر
ينادي با لتحرر والحياة.
قد سار يبغي فكرة
وبفكرنا ما مات
لأنه في الذات ت
في قلب كل مناضل
في عقل مقاتل
في هسهسات روعت قلب السكون.
شاهدت في عينيك ثورات الشعوب
تدعو إلى الحب المقدس ..والعدالة
تبتغي دنيا جديدة..
فيها النقاوة والصفاء
فيها امتزاج بين رائحة البنفسج..والضياء
وحمائم بيضاء تسبح بين أهداب السماء
كم ساحر هذا التوحد
 بين رائحة..ولون
في دفء عينيك الحنون.
في دفء عينيك الحنون
قرأت أشعار الغزل
وقصائد فيها أكتمل..
وصف الحبيبة والهوى
ورأيت قباني..يرفه عن تلاميذ المدارس
حين يخبرهم بآلاف من الرحلات قام بها
حول نهدك..
يشرح لهم كيف تكون النهد..
وكم ركعت له يد..
تكوره..تعلمه..
وتمزج خمره شهد
فينتفض
ويعلن ثورة النهدين..
أهدافها..عصرية كانت نتاج الصمت
         حرية دون غطاءات وكبت.
فدعوه يسرح في الصدور.. ودعوه في الأفق يطير
ودعوه يبحث عن مناه ..عن كف شاعر أو سواه
عمن رأته كما البذور..فسقته ألوان العطور
حتى تكور واستدا ر..
بارتفاع فيه أ لوان الشموخ..بانخفاض ..
ثم يتلوه انحدار
فسما برأسه طالبا قرب الحبيب.. رافضا قول الرقيب
فالقرب في الحب فنون..
دون إساءات ظنون.
في دفء عينيك الحنون
رأيت نفسي مبحرا..وبلا شراع
أصارع الموج لانجو..ثم ألقاك
رأيت نفسي شاعرا..
يتلو قصيدة حبه..ولها ..وعشقا
حبر القصيدة..دمه
وعلى جدار القلب علقها
هناك...
أبدا ستبقى
في دفء عينيك الحنون
رأيت السحر ..كل الحسن.
لم تنفع معي عصاة موسى
تعويذة ..أي حجاب
لم تنفعني ثوراتي..ولا حتى الكتاب
لأنجو منك ..ولم يسمح قدر
حتى المنون
فحدود بحري ضمن أهداب العيون
في دفء عينيك الحنون
رأيت أنك كل شيء في حياتي
منذ بدايتي ..وحتى آخر الأحلام
فأنا في بحر عينيك أدور
باحثا عني وعنك
ضمن نفحات البخور.
عيناك نافذتي إلى الدنيا
عيناك صبحي
عيناك تأخذني بعيدا في الدهور
عيناك تأخذني إلى كل العصور.
 
Delicious Digg Facebook Fark MySpace