Search:
Advanced Search
Posted: 17/7/2010 - 4 comment(s) [ Comment ] - 0 trackback(s) [ Trackback ] - 0 Votes
Category: نصائح

عنِدَمـآ .تجَلس وحُيداً وتحتسي جُرٍعهْ من القـهـوُه ..

وتبدأْ بـالتفكـيرٍ عَـن مآمضـىْ‘ وتجَـزٍعْ لـ مآأصآبـكْ من ظُلـمٍ وأذىَ‘ ..

فـ إعلـمْ أنَ الحيآهْ أصبحتْ نُقطَـه [ من المــآضْي ]



عِنَدمـآ ..تضـحكْ مَع الاخَـرٍينْ وتقـوُل مآيحبـوُن سمَآعهْ ..

وتصبـحْ الـخَآدمْ الامَـثل‘ ..

فـ إعلـمْ أنْ الحَيـآةْ أصبـحَتْ نقطَـه من [ محـوُ الشخَصيـةْ ]:


عِندَمــآ ..تكـوُن جآلسـاً مَع خلـيلِ قـلبك‘ ..

وتجَعلـْه قدوُتكْ..وقـبل كلِ شـيء ..تجَعلهْ المــرجَع في تـصرفآتكْ..

وَهـوُ منَ ورآء ظهَــرك ...يهينكْ ويـجعلك بـعقـل طـفل ..وأنتَ تعلم بـذلك..

فـ إعـلم أنَ الحَيـآه أصبحتْ نقطـةْ من [ الغدرِ ]



عندمَـآ تجَـلس في مكآنٍ قـدْ إعتدتْ الجلـوُس علـيه مـع منْ تحُب ..

وُفي يـومٍ مَـآ ..تعتَآد الجلـوُس علـيه لـ وحدكْ

فـ أعلـم أن الحَيــآةْ أصبحَتْ نقطـةٍ من [ الهجر ]



عِندَمـآ ..تطَـلب يـدْ العَــوُن من أقـرب قـريب لـقـلبك..

فتنَآديـهمْ بـصـوُت عآلٍ مبـحوُح ..فينطَلق صدى صـوُتك الى الاُفق ...

عَلّـهمُ يسمعـوُن ندآكْ ..

وُلكَــنْك تُصدمْ بـعدمْ إستجَآبـتهمْ لـك .. .

..فـ إعلـمْ أن الحَيــآة أصبحتْ نقطَـه من [ الانهَيـآرٍ ] ..




عنِدمَـآ تقف عـلى شرفـٍة غرفتك ..

فـ ترى الشمَـس تشــرُرق لـ يـآَتــي يــوٍم جَديد ..

فـ تتأمل أنَ يكــوُن يـوماً وآعدْ ..

ولـَكنكْ تتفـآجأً بـ أنكْ لآتطـوُي صفحهْ الأمَــس والذكـريآت تفـرٍض نفسهَــآ

فـ إعلــمْ أنْ الحَيآه أصبحتْ نقطـةٍ [مِـنْ الامــل المفقــودٍ ]
:


عِندَمــآ تخنَقك العبــرٍة فـ تبحث عَـنْ حُضـنٍ يـضمكْ ..

فـ تبحث هنُـآ وهنَـآكْ ولآتجدْ أحدْ من حــولُك

فـ إعــلم أن الحيـآة أصبحت نقطــةٍ من [ الــوحده]
:


عنِدَمـآ تواعِد شخصـاً مَآ . .

فـ تنتظرُ مروُر الايَـآمْ لـ قدومُ يـوُم موعدكْـ وتعَدْ الدَقآئــق وَتحتسْب الثــوُآنَـي ..

ولمَـآ حَــآنْ يـومُ لقآئـِك ..الَذي إنتظَرٍتــهْ مليـاَ ..

وشـعـرٍت أن دهـراًُ قـدْ مـرٍ لـيأتَـي هـذا اليـوُم‘ ..فـتتلقى إتَصآلا ًو

تسمَع كلمَآت تقـول

[ لآتنتظَرٍنَي اللَيـله ..فـلقدْ شًغلِت بـشخـصٍ آخـر ] ..

عنِدهَـآ تصبح الحَيـآهْ نقطـهْ من [ هدرٍ الاوقـاتْ ]

Posted: 14/7/2010 - 4 comment(s) [ Comment ] - 0 trackback(s) [ Trackback ] - 0 Votes
Category: نصائح

الممحاة والقلم ...؟؟

كان داخل المقلمة، ممحاة صغيرة، وقلمُ رصاصٍ جميل.. ودار حوار قصير بينهما..:..

الممحاة: كيف حالكَ يا صديقي؟
القلم: لستُ صديقكِ!
الممحاة: لماذا؟
القلم: لأنني أكرهكِ.
الممحاة: ولمَ تكرهني؟
قال القلم: لأنكِ تمحين ما أكتب.
الممحاة: أنا لا أمحو إلا الأخطاء .
القلم: وما شأنكِ أنتِ؟!
الممحاة: أنا ممحاة، وهذا عملي .
القلم: هذا ليس عملاً!
الممحاة: عملي نافع، مثل عملكَ .
القلم: أنتِ مخطئة ومغرورة .
الممحاة: لماذا؟
القلم: لأنّ مَنْ يكتبُ أفضلُ ممّنْ يمحو
قالت الممحاة: إزالةُ الخطأ تعادلُ كتابةَ الصواب .
أطرق القلم لحظة، ثم رفع رأسه، وقال: صدقْتِ يا عزيزتي!
الممحاة: أما زلتَ تكرهني؟
القلم: لن أكره مَنْ يمحو أخطائي
الممحاة: وأنا لن أمحوَ ما كان صواباً .
قال القلم: ولكنني أراكِ تصغرين يوماً بعد يوم!
الممحاة: لأنني أضحّي بشيءٍ من جسمي كلّما محوْتُ خطأ .
قال القلم محزوناً: وأنا أحسُّ أنني أقصرُ مما كنت!
قالت الممحاة تواسيه: لا نستطيع إفادةَ الآخرين، إلا إذا قدّمنا تضحية من أجلهم.
قال القلم مسروراً: ما أعظمكِ يا صديقتي، وما أجمل كلامك!
فرحتِ الممحاة، وفرح القلم، وعاشا صديقين حميمين، لا يفترقانِ ولا يختلفان

أحبتـــي
لم لا نقول شكرا لمن يمحو لنا اخطائنا ، ويرشدنا إلي طريق الصواب؟ ألا يستحق الشكر ؟
لم لا نكون شموعا ، نحترق لكي نضيء دروب الآخرين ، بالخير والعملِ النافع
...