Search:
Advanced Search
Posted: 21/8/2010 - 0 comment(s) [ Comment ] - 0 trackback(s) [ Trackback ] - 0 Votes

لرمضان معاني و منه نستنتج عبر كثيرة أحببت أن القي الضوء على بعضها مما ألمسه من كرم هذا الشهر الكريم , فعندما يُقال أن رمضان كريم فلهذا الكلام دلا لات و مؤشرات فرمضان كريم فهو معلم و هو مربي و مما يعلمنا و من أجمل عبره أنه :

1 ـ يعلمنا الصبر فأنت عندما تتحمل الجوع و العطش خاصة في هذه الايام الحارة فهو يشحذ همتك على تعلم الصبر و التحمل

2 ـ يعلمنا الشكر : فعندما تفقد شئ أنت أخي الصائم فإنك تشعر بقيمته, فعندما تمنع عن نفسك الشراب و الطعام فإنك تنتبه بشكل أو بآخر لقيمة هذه النعم التي لا نشعر بقيمتها إلا عندما نفقدها لذلك تحمد الله عز وجل و تشكره

3 ـ يوحد مشاعر أبناء الأمة و هو ما نفتقده كثيراً في عصر الضياع و التشتت التوحد و الشعور بأني واحد مع غيري و متحد مع ابن أمتي فأنت عندما تفطر و تأكل و تشرب في وقت واحد تشعر بوجود وحدة حال بينك و بين كل أبناء الأمة

و هناك عبر كثيرة لرمضان الكريم أترك لغيري مجال أكبر للبحث فيها,

تقبلوا مودتي و كل عام و انتم بخير و رمضان كريم كما أشرنا 

Posted: 7/6/2010 - 3 comment(s) [ Comment ] - 0 trackback(s) [ Trackback ] - 1 Votes

شاغل كل إنسان, و هدف الناس جميعاً هي السعادة , شئ تتمناه قلوبنا و تسعى اليه أرواحنا لكن كيف نحصل عليها ؟؟ كيف يمكننا أن نحصل و نصل لسعادة تملئ قلوبنا ؟؟ هناك أساسيات لذلك يمكن أن أختصرها بما يلي :

أولاً : حدد هدفك الإستراتيجي في حياتك ؟ ماذا تريد أن تفعل في حياتك ؟ ما الذي تريد الوصول له , إذا حدد هدف

ثانياً : اسعى لتحقيق هذا الهدف بشكل هادئ و مرن و سلس و على مراحل .

ثالثاً : اصبر على كل ما يعترضك و يعرقل مسيرة وصولك لهدفك .

إذا برمجة حياتك و تنسيقها و تحديد الهدف و العمل للوصول لهذا الهدف هو ما سيجعلك سعيداً

Posted: 5/6/2010 - 4 comment(s) [ Comment ] - 0 trackback(s) [ Trackback ] - 0 Votes

الحياة حلوة جميلة تستحق أن نعيشها

أيتها الصديقات أيها الأصدقاء :

الحياة منة و نعمة منًّ الله من بها علينا, و هي حلوة إن أحسنا التصرف و التعامل مع بعضنا فيها, و أجمل مافي الحياة التواصل و التواصل مع الإنسان له مجالات و أشكال مختلفة و أجمل شكل للتواصل هو التواصل برقي و بمحبة ( بمفهومها الشامل و العام و ليس بمفهومها الضيق و الخاص ) و من هنا كانت لي رغبة و اندفاع للتواصل معكم أيها الأحبة, فبرقي نتواصل لنللتقي على الإحترام و المحبة, و لربما كان لكل واحد منا غايته في التواصل, و لا أرى بذلك حرج و ليحصل على غايته في إطار المحبة و التفاهم و الرقي

و تقبلوا أرق مشاعري