Search:
Advanced Search
Posted: 15/10/2011 - 3 comment(s) [ Comment ] - 0 trackback(s) [ Trackback ] - 0 Votes

اننا خلقنا رغما عنا  لا بارادتنا في مجتمع انعدمت فيه القيم والمبادىء
مجتمع يوجد فيه حسب تعريفهم صالح واصلح وانني صالح للحياة
ولكن  لست الاصلح للاستمرار في هذه الحياة
لست اهلا لحياكة المؤامرات وسياسة اللعب على الحبلين
 لست قادرا على خيانة المقربين والبعيدين لانني تعلمت
 معنى المبادىء والحب والتضحية
لهذا يجب علي ان اصمت رغما عني وان اشاهد فقط دون
 ان ابدي الراي فيما ارى او اسمع
 لاننا في زمن الحلول الكثيرة والملتوية مع العلم بأننا
 نعلم جميعا الحل الامثل لكل قضية او معضلة
 وكل هؤلاء من يتسمون بالاصلح هم نتاج الروبوت مجردون
من العواطف الحقيقية والرومانسية الجادة التي
 نراها عند القلة من الناس
وانا في مجتمع الصالح والاصلح بحثت كثيرا عن الحب
 والانسانية حتى وصلت الى مرحلة الياس من
 وجود هذين الصفتين في الانسان الالي الحديث
انسان المصالح الأنانيه وكانهم مخلدون في هذه الارض التي
حولوا ما كان فيه يشبه الجنة الى جحيم
وداعا
وداعا
يا عصر الحب
وداعا يا زمن الخيال
اودعك كرها
لانني اعلم
ان الوصول اليك
شبه محال
وداعا لئني لم اجد
 خليلة
مثل ليلى
 في سيل
القلب
يخوضون الاهوال
 وداعا ايها الحب
لاني وصلت
الى عتبة الخريف
 واشرعة قلبي
تتجه الى
الزوال
عفوا
يا سيدي الحب
لانهم حولوك
الى جلسة
على السرير
وهم بريئون منك

لهذا
ايها الحب
ايتها الانسانية
اودعكم
 وامارس
 الزهد فيكم
 ولن احرج
قلبي بعد اليوم
للسؤال

 
وداعا للابد يا قصيدة الحب في قلبي

                                                                                                                                 

 

 

Delicious Digg Facebook Fark MySpace